وتم تنفيذ وصيته قبل ان يواريه ثراها الطيب العطر حتى إنشاء المدينة العلمية شيتم اكمالها بأمر من رئيس الجمهورية للقوات المسلحة المصرية
** وصية الدكتور أحمد زويل ” رحمه الله ” وآخر ما كتب **
غسلوني من مياه النيل ..
وكفنوني بنسيج من قطن الأرض الطيبة
وادفنوني في ثراها الذي نبت فيه
كي ترتاح عظامي المجهده
نال مني المرض والترحال في بلاد المعرفة
وأنفقت أيامي لأرفع رأسها بين الأمم
سخرت علمي لأقهر المرض
وعكفت كالراهب في معملي
نال مني المرض مبتغاه وانتصر
لكن نبراسي سيظل ساطعا
وفوق قبري سينبت برعم
وافر الخضره موفور النماء
اذكروني كلما نما على أرضها نبت جديد
اذكروني ثم ترحموا ..

أحمد زويل

Advertisements