ثورات وحقائق سرية

الأربعاء، 27 يوليو، 2011
خطورة منظمات المجتمع المدني و حقيقة التمويل
خطورة منظمات التمويل:

أقر النشطاء بالتدريب في صيربيا و الاستفادة من تجربة الشباب الصيربي في الإطاحة بحكم سلوبودان موليفيتش في عام 2000 و أقر النشطاء بالتدريب على كفاح اللاعنف و التغيير السلمي و الديمقراطية في منظمات كانفاس الصيربية و فريدوم هاوس و غيرها و الأمور مختلطة و غير واضحة تماماً للأغلبية و لذلك ينبغي أن نتساءل متى تشكلت هذه الحركات ؟؟ من وضع برامج التدريب ؟؟ ما هي مواد التدريب ؟؟ ما هي المنظمات التي مولت هذه المواد ؟؟ من هم الخبراء الذين وضعوا هذه المواد ؟؟ هل هناك مواد أخرى لا نعرفها ؟؟ هل هناك منظمات أخرى لا نعرفها ؟؟ و الأهم من كل ذلك ما هي الأهداف و لماذا ؟؟ سنذكر كل هذه المعلومات بالتوضيح و الأدلة إن شاء الله تعالى :

  1. فريدوم هاوس :
    منظمة “غير حكومية” تأسست عام 1941، تقوم باجراء بحوث ودعوات حول الديمقراطية، الحرية السياسية وحقوق الإنسان. تحصل بيت الحرية على التمويل من خلال الأفراد، وأيضا من قبل حكومة الولايات المتحدة.

كيف لمنظمة غير حكومية أن تتلقى الدعم من الحكومة الأمريكية ؟؟ أعتقد أن غير حكومية هي ضد حكومية و لكن في الواقع غير حكومية هي مجرد غطاء لحكومية !!
يمولها كذلك الصندوق الوطني للديمقراطية لجورج سوروس الصهيوني رجل من رموز العولمة و النظام العالمي الجديد.

فريدوم هاوس مؤسسة يهودية ماسونية فرئيسها الحالي هو الماسوني وليام هاورد تافت الرابع عضو في منظمة الجمجمة و العظام و هو الرابع لأن جد أبيه هو الأول و وليام هاورد الأول هو الرئيس السابع و العشرون للولايات المتحدة الأمريكية (1909 – 1913).
و الرئيس السابق لفريدوم هاوس هو الملياردير اليهودي بيتر أكيرمان الذي سيأتي ذكره بعد قليل.

ويندل ويلكي مؤسس فريدوم هاوس منذ عام 1941 كان يتمنى وجود “عالم واحد” بلا حدود و لا تفرقة دينية أو اجتماعية أو سياسية أو غير ذلك (و هو نفس فكر النظام العالمي الجديد) و تعاون مع إليانور روزفلت و أسسا منظمة فريدوم هاوس لتحقيق هذا الحلم، إليانور روزفيلت كانت سيدة الولايات المتحدة الأولى في الفترة من 1933 – 1945 و شجعت تأسيس حلف الأمم المتحدة.

فريدوم هاوس وضعت قائمة بالدول “الحرة ” في المنطقة العربية و وضعت إسرائيل كالدولة الوحيدة “الحرة” في المنطقة العربية و وضعت دول ك”حرة جزئياً” و هي : الكويت، لبنان، المغرب، بينما وضعت دول ك”غير حرة” و هي : مصر، السعودية، و إيران.

و هذه المعلومات من دراسات موقع فريدوم هاوس على اللينك التالي :
http://www.freedomhouse.org/template.cfm?page=606

لماذا و كيف قامت فريدوم هاوس بوضع إسرائيل كالدولة الوحيدة الحرة في المنطقة !!!!
لأن المدونين و الناشطين العرب يقومون بعمل تقارير و مقالات تسلط الضوء على سوء و ديكتاتورية النظم في عالمهم و التركيز على إظهار فساد الشرطة و الجيش و أجهزة الدولة مما يظهر للمجتمع المدني أنها دول تعاني من صراعات و أزمات كثيرة !!! فيحق للدول الأجنبية التدخل لحل تلك الأزمات .. و طبعاً لم تمول هذه المنظمات أي شباب من إسرائيل لأن الإسرائيليين هم واضعوا هذا البرنامج أصلاً و بالتالي فإن لا تقارير تظهر عن فساد إسرائيل و بالتالي فهي الدولة الديمقراطية الوحيدة في المنطقة العربية !!

  1. برنامج جيل جديد و موفمنتس دوت أورج :
    جيل جديد هي منظمة تفرعت من فريدوم هاوس أيضاً و هو برنامج تنظيمي تدريبي لصناعة جيل جديد من الشباب يواجه الإرهاب في العالم و يساعد في عملية السلام .. من ضمن التدريبات التي يتلقاها النشطاء في هذا البرنامج هي تدريبات لتنمية المهارات الحربية و استخدام أسلحة قنص !!

يمكنك مشاهدة بقية الصور و التي تمثل أحد برامج التدريب التي حضرها أعضاء في المنظمة على الرابط التالي :
http://www.gen-next.org/index.php/programs/gallery/-/album/5482723470431484737

و أعضاء لا نقصد بهم مجموعات معينة من الشباب بل لم نجد صور لأي ممن نعرفهم تلقوا هذه التدريبات و لكن هذا توضيح لبعض تدريبات المنظمة الذي يتلقاه أعضاءها.
من أعضاء هذا البرنامج : جاريد كوهين اليهودي و جيسون ليبرمان و اللذان قاما في 2008 بتأسيس منظمة تكنيكية منفصلة تسمى : موفمنتس دوت أورج و هي تقوم بوضع أحدث فنون التكنولوجيا لمساعدة النشطاء في استخدام أحدث تطورات التكنولوجيا و التغلب على مشاكل الاتصالات و التكنولوجيا الحديثة.

و قامت المنظمة بتفعيل أول مؤتمر لها في الفترة من 3-5 ديسمبر 2008 بوجود جيمس جلاسمان و ذلك مذكور على موقع أرشيف الحكومة الأمريكية على الرابط التالي :
http://www.america.gov/st/texttrans-english/2008/November/20081120122321eaifas0.3440363.html#ixzz1Lg43URgl

و كذلك مذكور على الموقع الرسمي لمنظمة موفمنتس بأن نشطاء من 6 أبريل حضروا اجتماع في نيويورك مع نشطاء آخرون في ديسمبر 2008 و هؤلاء النشطاء هم من يطبقون تكنيك Grassroots :
http://www.movements.org/blog/entry/first-aym-summit/

و كذلك نفس المعلومات على وثيقة ويكيليكس التالية :

http://wikileaksupdates.blogspot.com/2011/01/april-6-activist-on-his-us-visit-and.html?spref=fb

حضر ذلك المؤتمر من مصر شريف منصور مسئول فريدوم هاوس في الشرق الأوسط وأحمد صلاح و هو المؤسس الفعلي لحركة 6 أبريل.

و في المؤتمر صرّح Glassman أنّ الحكومة الأمريكية كانت على علاقة وثيقة بمنظمات مجتمع مدني مصرية منذ وقت طويل و ترعاها في سبيل التغيير (و هو ما قاله أوباما نفسه أيضا في اجتماعه مع مدراء جوجل 14 نوفمبر 2007 -أي قبلها بزمن طويل- حيث قال : أنتم ستساعدون في إحداث التغيير من الأسفل للأعلى.
و تم مخاطبة أوباما رسمياً للتدخل في مشروع نشر الديمقراطية بالشرق الأوسط بتاريخ 22 مايو 2009 حيث تم إرسال خطاب رسمي لأوباما وقع عليه عدد من النشطاء و الإعلاميين و المسئولين المختلفين من جميع أنحاء العالم وقع من مصر: سعد الدين إبراهيم – عمر عفيفي – أحمد صلاح – دينا جرجس – منى الطحاوي – داليا زيادة – طارق حجي – شادي طلعت – أحمد زغلول – محمد غزال – شريف منصور و عدة أسامي أخرى من أنحاء الوطن العربي و العالم أجمع تجدها في الخطاب على الرابط التالي:
https://www.csidonline.org/documents/pdf/Open_Letter_to_Pres_Obama_about_Democracy.pdf

جيل جديد هي منظمة بها عضوية تقدم برامج تدريبية أما موفمنتس فهي منظمة مساعدة في كيفية استخدام التكنولوجيا وتوجيهها وكلاهما يمول الآخر.

المؤسسات والشركات التي تمول تحالف حركات الشباب ومؤتمراته ودوراته
للتدريب، وهى نفسها التي تتولى تدريب نشطاء الشباب على استخدام تقنيات الاتصال الحديثة و أهمها :

  1. جوجل و يوتيوب التي تملكها جوجل يملكها ويديرها اليهودي سيرجي برين واليهودي لا ري بيج.
  2. الشركة الأمريكية للتلغراف والتليفون AT & T و هي أكبر شركة اتصالات و استخدام الهواتف في الولايات المتحدة الأمريكية يديرها ويرأسها اليهودي راندول ستيفنسون Randoll Stephenson.
  3. هوكاست Howcast و هي شركة لها موقع على شبكة الانترنت شبيه بموقع يوتيوب و تعمل في مجال صناعة الأفلام و تطوير تقنياتها و مؤسسها و مديرها اليهودي جيسون ليبمان.
  4. شبكة MTV التي تملك عشرات من محطات التليفزيون في عدة دول حول العالم و ترأسها اليهودية جوديث ماك جراث.
  5. موقع تويتر الذي يرأسه و يديره اليهودي جاك دورسي.
  6. Acess 360 Media و هي احدى كبرى شركات الدعاية و الاعلان و في الولايات المتحدة الامريكية و يديرها و يرأسها اليهودي رومان ساندر و هو أيضاً سفير في منظمة موفمنتس.
  7. مؤسسة MSNBC للدعاية و الاعلان و التي ترأسها ميكا بريزينسكي ابنة زبينغيو بريزينسكي مستشار الأمن القومي الأمريكي في ثمانينيات القرن العشرين.

هذا لينك به الرعاة الرسميين للمنظمة أهمهم وزارة الدفاع الأمريكية و جوجل و فيسبوك و تويتر و بيبسي و برنامج جيل جديد و يوتيوب و إيدلمان:
http://www.movements.org/pages/sponsors

جدير بالذكر أن جاريد كوهين اليهودي هو مدير أفكار شركة جوجل و بالتالي مدير وائل غنيم وهو الصديق اليهودي الذي التقى به وائل قبل القبض عليه يوم 27 يناير 2011.

و يمكنك معرفة العلاقة بين 6 أبريل و أحمد صلاح و عمر عفيفي و البرادعي و منظمة موفمنتس عن طريق هذا الفيديو :

بعد مؤتمر تحالف حركات الشباب السابق ذكره بشهرين قام جيمس جلاسمان بالتواصل مع ناشطون سياسيون مصريون في الجامعة الأمريكية في القاهرة يوم 12 يناير 2009 وجلاسمان هو وكيل وزارة الخارجية الأمريكية للدبلوماسية والشؤون العامة.
في اجتماع القاهرة تواصل جلاسمان مع الطلاب عبر الانترتن وقال أنه متأكد أن الولايات المتحدة سياستها كانت غير محبوبة من الجميع (خاصة بعد أحداث العراق و أفغانستان) و ستقوم بتغيير ذلك ودعم الشعوب في العالم لقيادتها نحو الحرية والديمقراطية، و من هنا تم التواصل بين شباب الجامعة الأمريكية وتم تجنيد الشباب في حركة 6 أبريل.
هذه المعلومات تجدها على الرابط التالي :
Egypt: A Virtual Smoking Gun?
هذه المنظمة “موفمنتس” مسئولة عن توفير سبل التكنولوجيا و النصائح و الاستراتيجيات اللازمة لتغيير الأنظمة و مواجهة التحديات في كل الدول العربية و الأجنبية الداخلة في الأجندة الأمريكية و حتى وفروا سبل الدخول على الانترنت أثناء قطع الاتصالات في مصر و هذا يفسر نشاط كثير من الصفحات على الفيسبوك و تويتر و غيرهم أثناء قطع الحكومة المصرية للانترنت فهم لم يكونوا أدمنز بالخارج بل كانوا نشطاء يتبعون تعليمات موفمنتس من مصر، حيث وفرت المنظمة أرقام دولية للدخول علي الانترنت من خلالها عن طريق الDSL.
أحد برامج التدريب التي وفرتها موفمنتس هي تدريبات في عدة دول أجنبية منها بلغراد و الذي حضره محمد عادل كما مذكور على الرابط التالي :

http://www.cafebabel.co.uk/article/37103/egypt-revolution-serbia-otpor-pora-canvas-youth.html
من موّل التدريب في بلغراد؟
1- Center for Applied Nonviolent Action and Strategies أي مركز دراسات و استراتيجيات أفعال اللاعنف اختصاراً : CANVAS كانفاس
2- (International Center for Nonviolent Conflict (ICNC
و التي أسسها و موّلها المليونير Peter Ackerman و الذي ترأس أيضا Freedom House بين 2005-2009 و يضم “اختصاصيين تغيير أنظمة حكم” وهو الوصف الحرفي.

  1. منظمة كانفاس الصيربية :
    هي مركز دراسات الاعنف الذي يموله بيتر أكيرمان و يضع مواد التدريب جين شارب و جين شارب حاصل على دكتوراة في العلوم السياسية من جامعة أوكسفورد و قد كان أستاذ بيتر في الجامعة يبلغ شارب من العمر الآن 81 عام و يعيش في حي في شرق بوسطن في أمريكا و هو خبير في تكنيكات المقاومات السلمية حول العالم و واضع تكنيك حرب اللاعنف استوحى أعماله منمقاومات غاندي ضد الاحتلال البريطاني و تم اتهامه من قبل رئيس فينزويلا هوجو و معادين للماركسية بأنه عميل للمخابرات المركزية الأمريكية كان شارب يريد أن يبقى عمله على نطاق ضيق و لكن أكيرمان اليهودي قام بدعمه و توسيع نطاق أعماله و أكيرمان ليس اليهودي الوحيد الذي تعامل معه جين شارب .. فقد تواصل شارب مع يهود نورواي و استفاد من خبرتهم في مقاومة نظام هيتلر النازي.
    جين شارب هو واضع كتاب : كفاح اللاعنف – من الديكتاتورية إلى الديمقراطية – كيف تثور بحدائة + لعبة فيديو جيم محاكية للمظاهرات الطبيعية للتدريب العملي على قيادة المظاهرات على جهاز الكمبيوتر.
    و هذه صورة من أحد مقاطع اللعبة :
    تعمل كانفاس حالياً مع شبكات من 50 بلداً آخر وبيلاروس وميانمار (بورما). و مع إلقاء نظرة على أنشطتها وجدول أعمالها للعولمة، فمن الواضح أنهم متورطون في تغيير النظام العالمي و سوف تساعد مباشرة في التطويق على روسيا والصين.
    و هذه المعلومات و أكثر على اللينك التالي :
    http://www.thejewishweek.com/blogs/well_versed/jewish_influence_egypts_glorious_revolution_gene_sharp_reader
    ليس هذا كل شئ :
    بيتر أكيرمان ممول منظمات و تلميذ جين شارب هو ملياردير صهيوني مستثمر في وول ستريت التي تجمع النخبة العالمية و قادة العالم الأخفياء و بلومبرج.
    أكيرمان يعمل جنباً إلى جانب مع جورج سوروس الصهيوني أيضاً رجل العولمة و النظام العالمي الجديد السابق ذكره ممول فريدوم هاوس و الصندوق الوطني للديمقراطية NED .. و هم يعملون معاً في تمويل المجتمعات المدنية المفتوحة و جورج سوروس يمول أيضاً المجموعة الدولية للأزمات التي كان يعمل بها البرادعي و علق عضويته بها مباشرة قبل ثورة مصر هذه المعلومات على الرابط التالي :
    http://louisproyect.wordpress.com/2007/10/03/peter-ackerman-billionaire-sponsor-of-toxic-ngos/
    لويس كاتب المقال السابق يعرف الحقيقة و يسميها منظمات غير حكومية سامة.
    و يقول أن بيتر أكيرمان عمل مع مجموعات في العراق و أخبرهم بأن التدخل الأجنبي سيرحل في حالة تخلصهم من صدام .. فهل رحلت القوات الأجنبية بعد إعدام صدام ؟؟
    إن الحكومة الأمريكية عندما تريد التدخل في سياسة دولة تقوم بالتدخل بمفهوم القوى الناعمة .. أي تدخل بسياسة من الديكتاتورية إلى الديمقراطية الموجودة في كتب جين شارب والتي تم تنفيذها في عدة ثورات ملونة من قبل شملت : يوغوسلافيا (صيربيا قبل التقسيم) و الثورة البرتقالية في أوكرانيا و ثورة الأرز في لبنان و ثورة مولدوفا و نرجو مراجعة نتائج هذه الثورات التدميرية على البلاد السابق ذكرها و ليست هذه كل دول الثورات الملونة و التمويل واحد في جميعها هو : جورج سوروس الصهيوني.
  2. الصندوق الوطني للديمقراطية لجورج سوروس الصهيوني NED :
    أحد أذرع منظمات المجتمع المدني المفتوح يجلس على رأسه منذ إنشائه سنة ١٩٨٣ م و حتى اليوم اليهودي كارل جيرشما ! Carl Gershman و كارل جيرشمان عضو في منظمة بناي بريث B’nai B’rith أو أبناء العهد اليهودية ،وقبل اعتلائه عرش الصندوق الوطني للديمقراطية كان يعمل باحثاً في الرابطة اليهودية لمكافحة التمييز Anti Defamation League وهي إحدى المؤسسات التابعة لمنظمة بناي بريث. يقوم جورج سوروس بتمويل الصندوق و تقوم المنظمة بتمويل المنظمة العربية لحقوق الإنسان لمديرها جمال عيد.
    مجلس إدارة الصندوق الوطني للديمقراطية يتضمن نائب وزير الدفاع السابق ورئيس وكالة المخابرات المركزية : فرانك كارلوتشي من مجموعة كارلايل.

و الجنرال المتقاعد ويسلي كلارك من منظمة حلف شمال الأطلسي و المحافظين الجدد.

وزلماي خليل زاد الذي كان مهندس الغزو الامريكي على أفغانستان في زمن جورج بوش وأصبح بعد ذلك سفير أفغانستان فضلا عن العراق المحتل.

عضو آخر في مجلس الأمناء هو فين ويبر شارك في ترأس قوة عمل رئيسية مستقلة عن سياسة الولايات المتحدة تجاه التغيير في العالم العربي و كذلك وزيرة الخارجية الاميركية السابقة اليهودية مادلين اولبرايت ومهندسي مشروع القرن الأمريكي الجديد : ديك تشيني ودونالد رامسفيلد اللذان دعا لتغيير النظام بالقوة في العراق عام 1998

الصندوق الوطني للديمقراطية أحد مشاريع الإمبريالية الأمريكية تحت ستار نشر الديمقراطية و الحرية و ذلك لتطبيق الهيمنة الصهيوأمريكية طبقاً لمشروع القرن الأمريكي الجديد فعلى قائمة مديرين الصندوق الوطني للديمقراطية تجد فرانسيس فوكوياما (مروج نظرية صراع الحضارات) – زلماي خليل زاد – ويل مارشال – فين ويبر وجميعهم موقعين على مشروع القرن الأمريكي الجديد، يمكن مشاهدة الوثائقي التالي لمعرفة فكرة عن المشروع :

يمكنك معرفة المزيد من المعلومات عن المشاريع و الإمبرياليين الذين اجتمعوا في منظمات جورج سوروس على الرابط التالي: http://landdestroyer.blogspot.com/2011/11/ned-freedom-house-are-run-by.html
5. أكاديمية التغيير :
هي المنظمة العربية التي تروج لأعمال جين شارب و مقرها حالياً في قطر و هي تولت دعم الجماعات الإسلامية و الإخوان في العالم العربي، و يقول أحد أعضائها البارزين : أكاديمية التغيير تشبه كارل ماركس و نحن نشبه لينين.
و لا يخفى على أحد ماركس الإلحادي الشيوعي و هو من أنشأ الحركة الماركسية الشيوعية وهو يهودي ماسوني كان منفذ لخطط الماسونية كما هو مذكور في كتاب أحجار على رقعة الشطرنج.
6. منظمة سايبر ديسينتس CyberDissidents أو صناعة المعارضة :

تم إنشاء سايبر ديسيدينتس كمنظمة عام 2008 و يديرها ديفيد كيز الصهيوني و هو يعمل في منظمة أديلسون للدراسات الاستراتيجية و هي منظمة صهيونية في القدس المحتلة كما خدم في قسم الاستراتيجيات بالجيش الإسرائيلي .. برنارد لويس صاحب مخطط تقسيم العالم العربي عمل كمشرف على برنامج سايبر ديسيدينتس في أول عامين من إنشاؤه. و من أقوال أديلسون : “لا يهمني ما يحدث في إيران ما يهمني هو إسرائيل”.

و هذه المعلومات و غيرها على هذا الرابط :
http://maidhcocathail.wordpress.com/2011/05/02/arab-dissidents%E2%80%99-strange-bedfellows/
في 19 أبريل 2010 حضر جيمس جلاسمان (الذي حاول شباب بالجامعة الامريكية في القاهرة 12 يناير 2009) مؤتمر : صناعة المعارضة أو الانقسام بالانجليزية (Cyberdissidents) في “منظمة جورج بوش الابن” لدعم الحرية للشعوب حول العالم برعاية : فريدوم هاوس .. و كانت السياسة تجميع الشعوب و المجتمعات لنيل حريتها و الحرب ضد الإرهاب حيث اعتبرت فريدوم هاوس بعض الدول “غير حرة” و هي : الصين، كوبا، سوريا، و روسيا. و اعتبرت دول مثل : فيزويلا و كولومبيا “حرة جزئياً” و هي تعتبر إسرائيل الدولة الوحيدة التي يتمتع مواطنوها ب”الحرية” في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بأسرها !! بخلاف قائمة تصنيف “الحرية” في المنطقة العربية السابق ذكرها .. في المؤتمر تم جمع نشطاء من الصين، إيران، روسيا، مصر، سوريا، فنزويلا، و كوبا.

ضم المؤتمر خبراء من : فريدوم هاوس، هارفرد، الحكومة الأمريكية، و قادة أخر في هذا المجال للتعاون في قيادة الشعوب نحو الحرية و الديمقراطية والحرب ضد الإرهاب بمساعدة وسائل التكنولوجيا و الإتصالات الحديثة، حضر ذلك المؤتمر عدة شخصيات و منظمات كبرى نذكر منهم بيتر أكيرمان رئيس مجلس إدارة المركز العالمي لدراسات اللاعنف (و هو واضع برامج التدريب و ممول منظمة كانفاس) كما خدم بيتر أكيرمان في فريدوم هاوس في الفترة من سبتمبر 2005 إلى يناير 2009 و هو ما يفسر وصول مواد تدريب بيتر أكيرمان إلى فريدوم هاوس، كذلك حضر المؤتمر ديفيد كيز مؤسس سايبر ديسيدنتس وأوسكار مولايز الذي كان له الفضل في جمع الأصوات لصالح أوباما في الانتخابات الرئاسية.
شاهد الرابط التالي : http://www.bushcenter.com/articles/successes-and-challenges

سايبر ديسيدينتس هو برنامج لرعاية و دعم المدونين العرب من أحد مشرفيه سعد الدين إبراهيم و هو يضم بعض أسماء المدونين في الوطن العربي الذين يعملون على بعمل تقارير عن عيوب نظم الدول العاملين عليها و بالتالي يتم إبراز عيوب الأنظمة فيتم تصنيف الدول كمناطق نزاع حسب درجات الفساد و أنها دول غير حرة فيتم وضع السياسات و الدراسات عن طريق منظمات الأزمات الدولية وكارنيجي وراند و غيرها لوضع حلول لتلك النزاعات إما حلول عسكرية أو بحسب ما ترى تلك المنظمات كما حدث مسبقاً في فلسطين و العراق و أفغانستان و لبنان و الصومال و الآن يحدث في ليبيا، و خاصة أن أحد مؤتمرات سايبر ديسينتس تمت في منظمة جورج بوش الابن أي أن سياسات بوش قائمة في تلك المنظمات.

  1. هيومان رايتس ووتش : والذراع الرئيسية لمنتدى المنشقين هى منظمة تعزيز حقوق الإنسان Advancing Human Rights و هي منظمة أنشأها في نيويورك اليهودي روبرت برينشتين. وشريك برنشتين في تأسيس منظمة تعزيز حقوق الإنسان ومديرها التنفيذي هو نفسه اليهودي الصهيوني ديفيد كيز مؤسس منتدى المنشقين ومديره .
    وتتحالف مع منظمة تعزيز حقوق الإنسان في رعاية المدونين في بلاد العرب والضغط على حكومات الغرب والشرق من أجل حمايتهم والدفاع عنهم أشهر منظمات حقوق الانسان في العالم : مراقبة حقوق الانسان Human Rights Watch.
    وهيومان رايتس ووتش أنشأها سنة 1978 م وكان يرأسها منذ إنشائها وحتى سنة 1999 م هو رئيسها الشرفي اليهودي روبرت برينشتين الذي هو نفسه مؤسس منظمة تعزيز حقوق الانسان و رئيسها.

وهيومان رايتس ووتش ، أكبر منظمات حقوق الإنسان وأشهرها في العالم ،تعتمد ميزانيتها على المنح والتبرعات، وأكبر متبرع لمنظمة هيومان رايتس ووتش هو الصهيوني جورج سوروس الآنف ذكره ..
فمن بين مائة وثمانية
وعشرين مليون دولار هى ميزانية المنظمة في سنة ٢٠١٠ م تبرع لها هذا المحسن
الكبير وحده بمائة مليون دولار.
……………..

كل هذا ماهو إلا جزء بسيط جداً مختصر للغاية عن المنظمات الرئيسية و ما أكثر المنظمات التي تحتويها كل منظمة و التدريبات المتفرعة من كل مؤسسة ومن كل ممول و من كل رجل سياسة في أمريكا و غيرها، تعود جميعا لمنبع و مصدر واحد رجاله و تمويله يهود حتى النخاع.
لقد تم العمل سنوات طويلة على هذه المشاريع و بعد مهاجمة الشعوب العالمية لسياسة الولايات المتحدة في الحرب على العراق و أفغانستان خاصة بعد الشكوك حول أحداث 11 سبتمبر في كونها واقعية أم عملية داخلية .. فإن الولايات المتحدة أدركت بأن وجود أساليب جديدة و قوى ناعمة أصبح أمراً ضرورياً لا غنى عنه .. و قد أعلنت الشمطاء كونداليزا رايس رسمياً عن مشروع الفوضى الخلاقة و التدخل في المنطقة العربية تحت اسم نشر الحرية و الديمقراطية و ذلك في عام 2005 و مما يؤكد أن هذه التجربة هي السارية حالياً أن مؤسس منظمة موفمنتس جاريد كوهين اليهودي هو أصغر مستشار في مكتب كونداليزا رايس شخصياً و حالياً في مكتب خليفتها هيلاري كلينتون.
تكونت معارضة تابعة لهذه المنظمات في عدة دول حول العالم أكثر من 50 دولة تعمل مباشرة مع كانفاس و شعارهم جميعاً قبضة اليد و هو بمعنى القوة بيد الشعب أي أن يحكم الشعب نفسه بنفسه بدون سلطات قضائية أو تشريعية أو دينية أو تنفيذية أو عسكرية أو غير ذلك و يتم تطبيق هذا التكنيك الآن لتدمير كامل مؤسسات الدولة و خلخلة أعمدة الدول المستهدفة و زعزعة مبادئ و استقرار المجتمعات المستهدفة بهدف إعادة بنائها من جديد على أهداف و قيم و مبادئ جديدة ماسونية تتناسب مع الأجندة الصهيونية و يتم استخدام هذه القوى الناعمة لغزو الدول المستهدفة عن طريق قوة شعوبها الغير واعية ضد أنظمة و أعمدة الدولة فيتم تدمير الدولة و تفكيكها بدون الاضطرار إلى التدخل الأجنبي، عن طريق استغلال الحشود لتحقيق أهداف دول الاستعمار :

لمعرفة المزيد عن شعار القوة في يد الشعب و الثورات الملونة تابع الرابط :
http://revfacts.blogspot.com/2011/08/6.html

و في النهاية الغرض من هذه التدريبات هو التفرقة بين الشعوب العربية مسيحيين ضد مسلمين، علمانيين ضد إسلاميين، راديكاليين ضد معتدلين، متمولين ضد مصريين، إخوان ضد سلفيين، شيعة ضد سنة، فلول ضد ثورجية، لا يهم المصطلحات المهم هو خلق الصراعات في المنطقة و زعزعة ثوابت المجتمع و إعادة بناء الثقافات العربية و العمل على تدميرها و إحلالها بثقافات مستحدثة و تشويه الاسلام في داخله و احلاله بإسلام ديمقراطي – قرآني – شيعي من خلال توصيل جماعات مسلمة بالاسم للسلطة تعمل على تحقيق مشروع الاسلام الديمقراطي و تدعم تغلغل منظمات المجتمع المدني ذات الفكر الديمقراطي القرآني و العلماني في بنيان المجتمع العربي .. الهدف هو تحريف الديانة الإسلامية و القضاء على الإسلام الوسطي منهج النبي المصطفى صلى الله عليه و سلم، و محو فكرة معاداة الصهيونية من العقول العربية حتى يتم خلق مملكة صهيون في غفلة و انهيار بالعالم الإسلامي فكما هو ملاحظ تم تمويل و دعم كلا الإسلاميين و العلمانيين و ذلك لخلق صراع و نزاع في المنطقة بعد صعود الإسلاميين و الذين يطبق بعضهم إسلام ديمقراطي متعاون مع الصهيونية و بعض آخر يطبق إسلام متطرف تابع لعناصر القاعدة لزعزعة المنطقة وسط غضب أقباط المهجر و العلمانيين و المسلمين المعتدلين مما يؤدي إلى التناحر على السلطة و إنهاك الدول بالحروب الطائفية و التقسيم و انهيار الاقتصاد و اتلاف موارد الدولة و مصادر حفظ النظام.
و هذه السياسة مكتوبة في دراسات مكثفة عميقة لمؤسسة راند و مؤسسة كارنيجي للسلام و متوافرة بالعربية يمكنكم البحث عنها على شبكة الانترنت منها على سبيل المثال : “بناء شبكات إسلامية معتدلة” عام 2007 لمنظمة راند – و في حقيقة الأمر هذه المنظمات تدعوا للقتل باسم السلام – فهم يروجون أنها منظمات ترعى السلام في العالم و لكن الحقيقة تراها في العراق و أفغانستان و فلسطين و ليبيا و الصومال و الشيشان و البوسنة و الهرسك و تتصل مؤسسة راند مع المنظمات السابق ذكرها في التمويل مع العلم أن منظمة كارنيجي للسلام يعمل بها أشخاص من مصر مباشرة منهم عمرو حمزاوي وعلى مشروع الشرق الأوسط الكبير تحديداً و الشرق الأوسط الكبير يمتد من دول شرق آسيا شاملاً الصين و روسيا إلى المغرب العربي من المحيط إلى الخليج .. و هذا يفسر تخوف روسيا و الصين و كشفهم لحقيقة الثورات العربية ببساطة لأن استهداف المنطقة العربية و إنهاكها و سلب خيراتها هو سابق لغزو دول شرق آسيا و سيؤثر بشكل مباشر عليها .. و الهدف الأسمى أن تغرق هذه المنطقة بأسرها في أحداث فوضى لا يهم مصدرها و لا كيفيتها .. تؤدي في النهاية إلى خلق نظام عالمي استعبادي قطبي موحد تكون فيه إسرائيل هي القوة العظمى كما جاء في التوراة المحرفة و التلمود!! و السلام بالنسبة لهم هو فقط : سلام إسرائيل – إسرائيل الكبرى و كل من يعارض ذلك فهو غير ديمقراطي و غير حر كما هو مذكور في دراسات فريدوم هاوس.

الرابط التالي رسالة من أخ عربي من السودان الشقيق المقسم حالياً بتاريخ 11 يونيو 2011 و فيه أحد تقارير منظمة راند – ضروري جداً مشاهدة الرابط : http://www.sudaninet.net/details.php?articleid=1586
يجب أن يتحد الشعب المصري و الشعب العربي كل في دولته للوقوف ضد هذه المخططات التدميرية و ترك الاهتمامات الشخصية و المصالح الفردية أو حتى الجماعية فالعدو ينخر و يعمل بكد و دقة و نحن نتنازع و نفترق و إن حدث ما يريدون فلا تلوموا إلا انفسكم !!
ربما يمكننا أن نصدق بوجود مؤامرة و إيجاد حلول لها بدلاً من تكذيب كل هذه المعلومات و المؤامرة سارية تصديقنا لها أو رفضها لن يغير من حقيقة وجودها !!
لمزيد من المعلومات تابعوا صفحتنا على الفيسبوك ..
IslamServant بتاريخ 7/27/2011 02:47:00 ص
مشاركة
هناك 7 تعليقات:

غير معرف28 يناير، 2012 5:34 م

salam alykom, i totally believe every single letter you mentioned in this article, but i would kindly ask you to try to make it as a documentary video, and upload it to the internet, i guess that it will be much more easier to spread wider, and finally i ask Allah to bless you.
رد
غير معرف15 فبراير، 2012 12:28 ص

Yes please , it has to be documented so everyone knows the truth, may God protect us from their evil intentions
رد
hamed karamashta16 يوليو، 2012 5:32 ص

May be the civil society organizations contributed to the Egyptian revolution, and the Egyptians have benefited from it, they will not benefit from the Egyptian people, because they do not know the Egyptian people .
رد
غير معرف16 يوليو، 2012 12:40 م

و يمكرون و يمكر الله ، و الله خير الماكرين.
رد
غير معرف24 مارس، 2013 5:09 م

يارب احفظ مصر وكل بلاد العرب والمسلمين في كل مكان
رد
lassaad rhouma11 ديسمبر، 2013 11:15 ص

تميزت الولايات المتحدة الامريكية هذه الدولة الاستعمارية الكبرى بسرعة تغييرها لاساليب الاستعمار ,فمن الاستعمار عن طريق العملاء الى سياسة الاحتواء المزدوج واليوم العمود الثالث . وتمكنت من اخضاع غيرها من الدول ابتداء من 1951م عندما اخضعت اوروبا الى 1961عندما اخضعت الاتحاد السفياتي حتى دمرته في 1991م . واليوم اميركا زعيمة العالم ,متفردة بالموقف الدولي وتريد ادخال شعوب العالم في نظامها الجديد تحت غطاء “العولمة ” .لكن هدفها هذا تريد له النجاح المطلق من خلال ترويض الشعوب وصياغتها لتقبل بالاستعمار الجديد على انه خيار الشعوب , وذلك من خلال خديعة ” الثورات الجماهيرية ” .وقد اعلنت عن مشروعها هذا منذ سنوات ,بل ودفعت اوروبا وروسيا لتبنيه والسير فيه حتى يبقى لها مصالحها وذلك منذ 2004م في قمة الثماني . واليوم وبعد تسع سنوات هاهو استعمار اميركا الجديد ينجح وقد انطلت الحيلة وصدق الناس الخديعة ,من تونس الى مصر وحتى اليمن , واليوم نشاهد نجاح الاستعمار الامريكي بكل حرقة والم وحزن في بلاد الشام ..لماذا يحدث هذا ؟ لان الامة نائمة , جاهلة , يغيب عنها الوعي على مبدئها ويغيب عنها الوعي السياسي ..
رد
غير معرف16 ديسمبر، 2013 5:02 م

قال تعالى ] ان اللذين كفروا ينفقون اموالهم ليصدواعن سبيل اللة فسينفقونها ثم تكون عليهم حسرة

الاية
رد

إضافة تعليق
تحميل المزيد…

روابط لهذا المقال

إنشاء رابط


الصفحة الرئيسية
عرض إصدار الويب
تدعمه Blogger.

Advertisements