اتحاد النقابات العالمي

ما هو اتحاد النقابات العالمي وما هي أهدافه ؟

تأسس اتحاد النقابات العالمي في باريس في 3 أكتوبر 1945 و هو أقدم منظمة نقابية دولية ومؤسس منظمة العمل الدولية.
ينتهج اتحاد النقابات العالمي خط الطبقة الموجهة للحركة النقابية والنضال ضد الرأسمالية والإمبريالية من أجل مجتمع دون استغلال الإنسان للإنسان.
يضم الاتحاد في الوقت الراهن 80 مليون عضوا من 120 بلدا. ويتألف هيكله وتنظيمه و قيادته من : المؤتمر النقابي العالمي و مجلس الرئاسة و الأمانة العامة
من سنة 1945 حتى سنة 1953 كان مقره في باريس، فرنسا.
من 1953-1956 كان مقره في فيينا، النمسا
من 1956-2005 كان المقر الرئيسي في براغ، جمهورية التشيك
من يناير 2006 وحتى اليوم يوجد مقره في أثينا، اليونان.
للاتحاد مكتب إقليمي في كل قارة وكذلك اتحادات نقابية دولية (توي) في جميع القطاعات الرئيسية.
طوال مسيرته و حتى الآن، لعب اتحاد النقابات العالمي دورا رئيسيا في النضال ضد الفصل العنصري ومناهضة العنصرية والنضال ضد الاستعمار و ضد سياسة حكومات الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي وإسرائيل وحلفائها و ضد همجية الرأسمالية. كما كان في طليعة المطالبين بجميع الحقوق العمالية والنقابية.

المبادئ الأساسية
سير ديمقراطي – انتخابات لجميع الهيئات على جميع المستويات.
التوجه الأممي – التضامن الدولي و الأممية.
النضال من أجل السلام والصداقة بين الشعوب و ضد الحروب الإمبريالية.
الدفاع عن حق كل الناس و من أجل أن تقرر كل الطبقة العاملة مصيرهما بنفسها.
موارد البلد الطبيعية ملك للشعب والعمال في البلاد ويعارض اتحاد النقابات العالمي الخصخصة.
من أجل وحدة الطبقة العاملة و الشراكة مع الفلاحين الفقراء والمعدمين والمثقفين.
من أجل إشراك الشباب والنساء والعمال المهاجرين في العمل النقابي وإدارة النقابات.
الأولوية لقضايا الصحة و سلامة العمال ونوعية الحياة والبيئة بشكل عام.
الأولوية القصوى النضال داخل الشركات العابرة للقارات وتنظيم التنسيق والتضامن الدوليين للطبقة العاملة.
من أجل ضرب الوصولية و النخبوية والبيروقراطية وشراء الضمائر و الفساد.
حق كل العمال في الرعاية الصحية والتعليم العام و المجاني والضمان الاجتماعي.
يعزز اتحاد النقابات العالمي كمنظمة نقابية ذات طبقة موجهة النقد و النقد الذاتي والروح الرياضية بين القادة والأفراد.
يناضل الاتحاد من أجل الحريات النقابية و الديمقراطية و يتصدى لعنف الدولة والتسلط و اضطهاد النقابيين. إنه ضد الفاشية الجديدة والعنصرية.
ينظم الاتحاد الندوات النقابية والتدريب النقابي.

لاتحاد النقابات العالمي ممثلين دائمين في المنظمات الدولية داخل الأمم المتحدة: نيويورك، و داخل اليونسكو: باريس، و داخل منظمة الأغذية والزراعة: روما، و داخل منظمة العمل الدولية: جنيف. و يناضل الاتحاد من خلال هذه الهيئات و يدافع دائما عن مصالح العمال ويسلط الضوء على الاحتكارات الموجودة داخل هذه الهياكل.
في الآونة الأخيرة، عقد اتحاد النقابات العالمي المؤتمر النقابي العالمي 16 في أثينا و حضره 828 مندوب من 101 بلدا. ألقى خلال هذا المؤتمر 105 مندوبا كلمة و تم التصويت على قرارات هامة بخصوص جميع المطالب الحالية للعمال.
كما انتخب المؤتمر الجديد أعضاء مجلس الرئاسة البالغ عددهم 40 عن طريق الاقتراع السري.
و من خلال كل هذا، يمكنكم أيضا الانضمام إلى قوى الأسرة الكبير المناضلة لاتحاد النقابات العالمي.

Advertisements
%d bloggers like this: